إيقاف محطة ضخ معالجة الرصيفة لتغير نوعية المياه مليون عزباء في الاردن...والمفرق في المرتبة الاولى بعدد المطلقين "بالصور"..اتلاف (4) اطنان من زيت الزيتون والتحفظ على (122) تنكة في جرش ترجيح رفع اسعار المشتقات النفطية بين (2-3.5%) الشهر القادم ..تفاصيل القبض على أربعة مطلوبين بقضايا مالية احدهم بحقه مبالغ تقدر بـ (11,5) مليون دينار الحكومة: ارتفاع أسعار المشتقات النفطية عالميا في الاسبوع الثالث من الشهر الحالي لليوم الثاني عشر ..المعلمون يواصلون إضرابهم في مدارس المملكة الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز الحمود : الحكومة لم تتخذ قرار بشأن الغاء عقوبة "حبس المدين" زواتي: سخانات شمسية مدعومة 100% في (26) الف منزل ..تفاصيل شويكة: كل دينار ندفعه على السياحة يعود (100) دينار ..تفاصيل تربية البادية الشمالية : مخزون التعليم الاضافي كاف لتزويد المدارس باحتياجاتها الاعتــــدال الخريفــــي يبدأ اليــــوم في المملكة ويستمــــر (89) يــومـــا ..تفاصيل وفيات الاثنين 23-9-2019 5978 إصابة جديدة بالسرطان في المملكة..تفاصيل طقس خريفي معتدل الإثنين الملك لـ عباس: الأردن يقف بكل إمكاناته إلى جانب الفلسطينيين تعيين (1000) موظف منهم (350) طبيباً في«الصحة» شويكة: نمو السياحة لم يأت فجأة قمة ثلاثية تجمع الملك عبدالله الثاني وعبدالفتاح السيسي وبرهم صالح في نيويورك.. ماذا قالوا ؟
شريط الأخبار

الرئيسية /
الأربعاء-2018-09-12 | 07:24 pm

دخل قسم شرطة برأس زوجته الخائنة

دخل قسم شرطة برأس زوجته الخائنة

 صدم رجل هندي السلطات المحلية بدخول قسم شرطة حاملًا رأس زوجته المبتور، معترفًا بقتلها، بداعي خيانته مع رجل آخر.

وسحب الجاني الذي يدعى "ساتيش” الرأس المبتور والدامي من كيس قمامة، ورفعه من شعره، بينما صاح الضباط المصدومون عليه بإعادته للكيس وإبعاده.

وبحسب صحيفة "ميرور” البريطانية، وقف "ساتيش” (35 عامًا) في مركز الشرطة حاملًا منجلًا في يد ورأس زوجته المبتور في اليد الأخرى، بينما صور أحد رجال الشرطة المشهد المروع على هاتفه.

ومن ثم استجاب ساتيش لتعليمات الشرطة، وأعاد الرأس إلى الكيس، قبل أن يسحبه مرة أخرى لاستعراضه أمام الكاميرا.

وورد أن الرجل دخل إلى مركز الشرطة، في بلدة "أجامبورا” جنوب الهند، وقال:”هذه زوجتي يا سيدي، لقد أعطيتها كل الحب الممكن”.

وبعد إعادة الرأس للكيس، أخبر ساتيش رجال الشرطة أن زوجته "روبا” كانت تخونه، وأنه فقد أعصابه بعد رؤيتها برفقة رجل آخر.

وشرح أن روبا اختارت عشيقها "سونيل”، على الرغم من كونه حرفيًا ومجرمًا، وأنها حصلت على قرض بمبلغ 300 ألف روبية هندية (حوالي 3 آلاف جنيه إسترليني) وأعطت المال لعشيقها.

واضطر رجال الشرطة إلى تهدئة "ساتيش” حتى يتمكنوا من البدء في أخذ أقواله، وإطلاق تحقيق رسمي في جريمة القتل.

وقال المفتش راماتشاندرا ناياك إن الشرطة اعتقلت "ساتيش” بعد أن أرشدهم إلى موقع بقية جثة زوجته.

وأوضح المفتش:”عادة عندما يرتكب أحد جريمة قتل في منطقة أجامبورا، يسلّم نفسه للشرطة، ولكن هذه هي المرة الأولى التي يأتينا أحد ويضع رأسًا مبتورًا على الطاولة”.

ويكي عرب