شريط الأخبار
موقوف ينتحر شنقاً في مركز أمن الجويدة الملك يتسلم جائزة تمبلتون في واشنطن اليوم ‘‘الوزراء‘‘ يعدل ويوسع أسس منح الجنسية للمستثمرين عدم استقرار جوي وتوقع زخات مطر رعدية عصر ومساء الثلاثاء غنيمات تؤكد خطورة التصعيد في غزة وتدعو للتحرك الفوري لوقف العدوان مجلس الوزراء يوافق على تعديل أسس منح الجنسية للمستثمرين ـ تفاصيل وشروط الاتصالات تعمّم رسائل تحذيريّة للمواطنين حول حالة الطقس الزراعة تطلق الوصل الالكتروني في السوق المركزي "العمل الإسلامي": الهجوم على عقيدتنا عبر التستر خلف حرية التعبير مرفوض بتوجيهات من الملك، العيسوي يزور مخيمات الطالبية ومأدبا والوحدات والحسين العيسوي يفتتح مدرسة الملك عبدالله الثاني للتميز في سحاب الجغبير رئيسا لغرفة صناعة عمان والساكت نائبا "البشير" يحتجز جثمان عامل وافد منذ ايام وعائلته تناشد الديوان الملكي احالة 30 مخالفة جديدة في البلديات إلى "مكافحة الفساد" الزعبي امينا لسر الوزراء والواكد مديرا عاما لمكتب رئيس النواب بالدرجة العليا حالة عدم استقرار جوي تؤثر على المملكة الثلاثاء - تفاصيل احالة شخص للمدعي العام لنشره "فيديو مفبرك" لإنقاذ أطفال خلال مداهمة السيول محكمة الاستئناف تبرئ مركز حماية وحرية الصحفيين ورئيسه التنفيذي بيع رقم مركبة مميز في المزاد العلني بـ 157 ألف دينار بالصور .. الرزاز : استحداث 30 الف فرصة عمل جديدة و"شمرّوا عن سواعدكم"
عاجل
 

حيلة الأميرة الراحلة ديانا لخداع المصورين.. تكشفها مدربتها



يعاني بعض المشاهير من مطاردة عدسات الكاميرات لهم أينما ذهبوا، خاصة مصوري البابراتزي، لأنهم يلتقطون الصور في كل الأأماكن والمناسبات دون علم أو معرفة الشخصية المشهورة، مما يغضب كثيرا منهم.

الأميرة الراحلة ديانا، كانت واحدة ممن يفتن الناس بها، وكانت تحظى صورها بمتابعات عالية في جميع المناسبات، إلا أنها كانت قد أكدت أنها لا تحب أن تكون محط أنظار الجميع، كما أنها كانت تكره حقيقة أن المصورين يلتقطون لها صوراً أينما ذهبت.

صحيفة «The Mirror» الإنجليزية، ذكرت أن الأميرة ديانا حاولت جاهدة الحفاظ على بعض الخصوصية، فابتكرت بعض الحيل لجعل المصورين الموجودين في الخارج ينتظرونها لساعات طويلة.

المدربة الشخصية لديانا وتدعى، جيني ريفت، كشفت في إحدى حلقات برنامج The Royal Box عن التكتيكات التي استخدمتها ديانا عند تواجدها في الصالة الرياضية، وقالت: في كل جلسة كانت تجد جميع وسائل الإعلام في انتظارها خارج الصالة الرياضية مع كاميراتهم والعدسات وكل معداتهم،  وكانت تجد الأمر مثيراً للاستغراب، وكانت تقول: لماذا هم مهتمون بي لهذه الدرجة بينما هناك أشياء أخرى أكثر أهمية تحدث في العالم يجب أن يقلقوا بشأنها.

جيني أضافت: لم تكن ديانا ترغب في الحصول على كل هذا الاهتمام، فأنا أتذكر إحدى الاستراتيجيات التي كانت تعتمدها، كانت ترتدي نفس القميص الذي يحمل شعار Virgin Active في كل مرة تذهب فيها إلى ممارسة الرياضة في الصالة الرياضية، هذا يعني أن جميع الصور ستبدو متشابهة وقديمة، لذلك كانت تعتبر أقل قيمة بالنسبة للمصورين، ذلك كان تصرفاً ذكياً جداً منها.

جيني كشفت عن كيفية تلقيها اتصالاً لبدء العمل مع ديانا، ما جعلها متوترة للغاية، وقالت: في ظهيرة يوم الخميس كنت في المنزل وتلقيت مكالمة من قصر كنسينغتون أخبروني فيها أن صاحبة السمو الملكي ترغب في تحديد موعد لمقابلتي، كنت متوترة جداً عندما دخلت ديانا، أتذكر أنني كنت واقفة واكتفيت بالنظر إلى هذه المرأة الطويلة والجميلة، التي قالت لي: «جيني، ماذا يمكنك أن تفعلي بهذا الجسد؟».. وتابعت: لقد أصبحنا منذ ذلك الوقت صديقتين مقربتين جداً وقد كانت ديانا تأتمنني على أسرارها، وكنت في بعض الأحيان أخبرها من فضلك لا تخبريني بهذه القصة لأنها إذا وصلت إلى الصحافة غداً فسأكون أول شخص تشكين فيه.