المعاني : ابواب الوزارة ما تزال مفتوحة لحوار جاد وغير مشروط بشأن اضراب المعلمين الامن يكشف تفاصيل التحقيق مع طفل ادعى تعرضه لسوء المعاملة من قبل والده الأمن يحقق بادعاء طفل بتعرضه لسوء المعاملة من قبل والده (5) سنوات لسائق"رينج السابع" التي حملت الرقم المزور (1) وأطلق النار على الأمن كتلة هوائية حارة وجافة تؤثر على المملكة اليوم الأربعاء - تفاصيل (4) وفيات و إصابة آخر اثر حادث سير مروع على الطريق الصحراوي وفيات الاربعاء 18-9-2019 ارتفاع على الحرارة الأربعاء لقاء يجمع أعضاء من مركزية المعلمين ضبط مرتكب جريمة الشونة الصحة ترد على تعيين مستشار لاقاربه تحويلات للسير على اوتوستراد عمان الزرقاء وزارة الخارجية: نظام السلك الدبلوماسي الجديد لا يضيف أعباء مالية وينتج وفر مالي لميزانية الوزارة تحويل مالك بئر زراعي للمدعي العام الملك: التصريحات الإسرائيلية لضم مناطق غور الأردن في الضفة الغربية لها أثر كارثي على المضي قدما في حل الدولتين. وزير الثقافة والسياحة التركي يزور سكة حديد الحجاز الحكومة: متمسكون بالحوار والأبواب مفتوحة لنقابة المعلمين الملك وميركل يتفقان على "رفض" ضم أراضي الضفة الغربية لإسرائيل لتأثيرها على فرص السلام إعلان هام لمراقبي ومصححي التوجيهي - تفاصيل الأمن يكشف تفاصيل "التماس الكهربائي" الذي وقع في مبنى إدارة السير
شريط الأخبار

الرئيسية /
Friday-2019-01-18 | 10:26 am

لماذا شكر والد الأسير سليمان الخارجية الاردنية ؟ - تفاصيل

لماذا شكر والد الأسير سليمان الخارجية الاردنية ؟ - تفاصيل

جفرا نيوز - في خطوة غير مسبوقة، قدم والد الاسير محمد مهدي سليمان، الشكر لوزارة الخارجية الاردنية .
وقال والد الاسير سليمان عبر حساب "فيسبوك" : " انا والد الاسير محمد مهدي سليمان انني اشعر لاول مرة مند ست سنوات بان الخارجية الاردنية والسفارة في تل الربيع تهتم بالمواطن الاردني بمعنى الكلمة قول وفعل وانني اشكر معالي وزير الخارجية ومدير القنصلية السفير عاهد سويدات والسفير سفيان القضاه مدير العمليات والسفير في تل الربيع غسان المجالي والقنصل رعد الفاعوري والسيد فؤاد المجالي لاهتمامهم بابني الاسير وتامين زيارة لي وكان برفقتي القنصل رعد الفاعوري من جسر الملك حسين الى سجن النقب والزياره والعوده متمنيا من الله ان يوفقهم في خدمة الوطن والمواطن ومتمنيا منهم ان يستمرو بمتابعة الاسرى الاردنين وتامين زياره دورية لكي اتمكن من زيارة ابني كل ستة اشهر على الاقل :.
واضاف :" الف تحية واكبار لهم ولكل من ساعدني بمشاهدة ابني وللعلم انا اول مره المس ابني واحتضنه واتصور معاه مند ستة سنوات وان الكلمات التي تصدر مني اعجز عن التعبير لسعادتي باحتضانه واتمنى من الخارجية ان يعملوا على الافراج عنه وقد سبق بان الخارجيه تمكنت بالافراج عن اسرى اردنيين عندما كان السيد علي العايد سفيرا للمملكه لدى الاحتلال الحريه لابني محمد ولجميع الاسرى حيو معي كل من يهتم بالمواطن الاردني وخاصه الاسرى".
ويكي عرب