كتلة هوائية شديد البرودة منتصف الأسبوع الخصاونة يتبنى مبادرة باستقالة جماعية من مجلس محافظة إربد احتجاجاً على اقتطاع موازنة المحافظات-وثيقة مسيرة من امام المسجد الحسيني ضد اتفاقة الغاز وفاة عشريني سقط من مركبة أثناء مسيرها بإربد المملكة تتأثر بحالة من عدم الاستقرار الجوي الجمعة طقس بارد وأمطار متفرقة للاستعلام المبكر.. رسوم جديدة على تذاكر الطيران “قانون النواب” لمنع الغاز الإسرائيلي مستشفى الملك المؤسس ينفي حجز جثة مواطن الغذاء والدواء تلغي تسجيل كريم ابل جرين مجلس الشيوخ يبدأ رسميا إجراءات محاكمة ترامب 180 دينارا لدعم النقل لمستحقي التكميلي القيسي سفيرا لدى الفاتيكان والقضاة لجمهورية مولدوفا الدفاع المدني ينفي العثور على "حمزة الخطيب" حماية المستهلك تنتقد قرار الحكومة الخاص بتخفض نسبة الضريبة على 76 سلعة الجمارك تستلم أجهزة فحص بالأشعة من الحكومة الصينية مجالس المحافظات يهاجمون الحكومة والنواب بعد اقتطاعهم (126) مليون دينار من موازناتهم ويلوحون بالتصعيد طقس العرب: منخفض جوي من الدرجة الثانية مصحوبا بالامطار والضباب متوقع مساء غد "امناء آل البيت":زيادة الموظفين 30 دينارا وانشاء كلية طب ومركز دراسات المرأة في الجامعة الملك يهنئ ملك النرويج بذكرى الجلوس على العرش
شريط الأخبار

الرئيسية /
الثلاثاء-2019-02-12 | 11:43 am

صفحات تدار من الخارج تزعج "الحكومة" بعد تلفيق تصريحات للرزاز والنسور .. والاردنيون متعطشون للمعلومات

صفحات تدار من الخارج تزعج "الحكومة" بعد تلفيق تصريحات للرزاز والنسور .. والاردنيون متعطشون للمعلومات


جفرا نيوز - اعلنت منصة إلكترونية عن ما وصفته ب”حسابات خارجية” تطلق تغريدات على أنها بتوقيع رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز وتخص الملف الاقتصادي فيما اعلن رئيس الوزراء الاسبق الدكتور عبدالله النسور انه رفع دعوى قضائية ضد موقع إعلامي خارج البلاد اساء له وزج بإسمه .

وقالت منصة "حقك تعرف” التي تعود لمقر رئاسة الوزراء ان التغريدة المنقولة على لسان الرزاز بخصوص النفط العراقي غير صادرة عن الرئيس انما عن حسابات خارجية تحاول الاختراق.
وكانت التغريدة التي اثارت الجدل قد ذكرت بإسم الرزاز القول بان الاردنيين حصلوا على نفط عراقي بثمن بخس وهو ما نفته رئاسة الوزراء.

وخلطت هجمات منظمة عبر المواقع الالكترونية لأردنيين لاجئين او معارضين في الخارج الأوراق خصوصا بعد الاعلان عن لائحة الاتهام بقضية فساد السجائر والدخان.

ويبدو ان مايقوله معارضون في الخارج يلقى رواجا كبيرا داخل اوساط التواصل المحلية، الأمر الذي يزعج السلطات بصورة كبيرة.

وكان موقع يصدر في المانيا بإسم” الأردن لو” قد اثار عاصفة جدل عندما تحدث عن إعترافات في قضية الدخان بتدخل شخصيات وموظفين كبار في عدة مؤسسات مهمة.

وصدر بيان من مديرية الامن العام ينفي ذلك ويكشف هوية المشرف على الموقع المشار اليه وهو أردني يقيم في المانيا وقد بدأت عملية الاعداد لملاحقته قانونيا.
وإكتسبت منصة "الأردن لو” شهرة غريبة وخلال ساعات ومن الخبر الاول فقط الذي روجته عن قضية الدخان وإعترافات المدير العام الاسبق للجمارك والمتهم وضاح الحمود.
وقرر رئيس الوزراء الاسبق عبدالله النسور مقاضاة هذا الموقع وكل من يدعمه او يوافق على نشاطه بتهمة الافتراء والذم والقدح.
وكان الموقع قد تحدث عن تبديلات موظفين جرت في عهد حكومة النسور.
ونقل مقربون من النسور عنه القول بانه سجل فعلا الدعوى في المحاكم وبدا ملاحقة الموقع المشار له وكل المسئولين عنه.