الأمير مرعد يزور مجموعة من المؤسسات ضمن مشروع "مبادرات محلية لدمج الأشخاص ذوي الإعاقة في سوق العمل الأردني" وفيات السبت 11-7-2020 (192) ألف طالب «توجيهي» يتقدمون للمباحث المتخصصة اليوم ”الأمانة” تطور ساحة المسجد الحسيني وتبلط الأرصفة والإنارة والأسيجة وتدرس تأهيل شارع بسمان طقس صيفي عادي السبت إعادة الفي مواطن أردني الى ارض الوطن على حساب همة وطن 3 تخصصات في الأردنية تحقق ترتيبا عالميا حسب تصنيف شنغهاي تراجع اسعار الألبسة بنسبة 20% في المملكة إغلاق "كنيسة القيامة" مجددا بسبب ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا “التربية” تعلن مواعيد وإجراءات امتحانات التعليم الإضافي – أسماء اعتصام أمام المسجد الحسيني رفضا لـ “مخططات الضم” الملك يعزي بوفاة نائب حاكم الشارقة خطة لتدريب أكثر من 20 ألف عامل في قطاع السياحة والضيافة إغلاق معملين للألبان في جرش اجواء حارة في اغلب مناطق المملكة وصول أولى حافلات الأردنيين العائدين من السعودية إلى معبر "الحديثة- العمري" سيل الزرقاء .. صيد أسماك غير صالحة وعرضها للبيع إدانة الأردني طاهر خلف بالشروع في قتل إسرائيليين تعديل أسس عمل لجنة ايقاف العمل في المؤسسات والمنشآت أميركا تقدّر وقوف الأردن إلى جانبها بمجابهة كورونا
شريط الأخبار

الرئيسية /
الإثنين-2019-05-13 | 10:28 am

10 نقاط قوة للاقتصاد الأردني وفقًا لمداولات صندوق النقد الأخيرة

10 نقاط قوة للاقتصاد الأردني وفقًا لمداولات صندوق النقد الأخيرة

جفرا نيوز - حدد مصدر حكومي نقاط قوة الاقتصاد الأردني وفقاً لمداولات صندوق النقد الدولي الأخيرة ، وكان  الأردن أنهى الأسبوع الماضي المراجعة الثانية لبرنامج الإصلاح المالي مع صندوق النقد الدولي.

وتمثلت نقاط القوة - بحسب المصدر الحكومي في النقاط التالية:

- الإشارة إلى قدرة الاقتصاد الأردني وتمكنه من تخطي سلسلة الصدمات وحالات عدم الاستقرار في المنطقة، وذلك نتيجة لالتزام الأردن بالإصلاحات التي تركز على نمو أكثر شمولا، والانضباط المالي التدريجي والسياسات الهيكلية لتوليد القدرة التنافسية، وتعزيز الوساطة المالية وتكثيف خلق فرص العمل.

- ملاحظة قدرة الأردن على الحفاظ على ربط سعر الصرف الدينار الأردني مع الدولار الأمريكي وتحقيق الاستقرار النقدي.

- تثمين الجهود والسياسات الاحترازية الكلية، والنجاح في تحقيق الاستقرار النقدي والحفاظ على مستويات كافية من الاحتياطيات الأجنبية، وفي نفس الوقت انتهاج سياسات تحفيزية تنموية من خلال مبادرات موجهة نحو القطاعات الحيوية.

- يتمتع القطاع المصرفي في الأردن بملاءة مالية، وربحية وسيولة عالية، نتيجة الإصلاحات الواسعة لتحسين التشريعات والرقابة على والقطاع المالي والمتضمنة إصدار تعليمات كفاية رأس المال المتماشية مع معايير بازل iii .

- قيام الأردن باتخاذ تدابير قوية لتعزيز المالية العامة، مثل إقرار قانون ضريبة الدخل الجديد في كانون الأول 2018.

وكذلك الجهود الحالية الموجهة نحو ترشيد الإنفاق وتبني الشراكات بين القطاعين العام والخاص كوسيلة لتحقيق الاستقرار وتخفيض المخاطر المالية، وتخفيض الدين العام.

- رغم الظروف الإقليمية الصعبة وتعطل الأسواق الرئيسية للصادرات الأردنية، تمكن الأردن من الحفاظ على الاستقرار الاقتصادي الكلي، حيث حقق معدلات نمو إيجابية، ومعدل تضخم منخفض بالإضافة إلى مستويات كافية ومريحة من الاحتياطيات الدولية.

- الإشارة إلى الانتعاش في السياحة، والصادرات الأمر الذي أثر بشكل إيجابي على العمالة، كما ساهم في تضييق العجز في الحساب الجاري.

- الإشادة بجهود الأردن في تحمل الأعباء الثقيلة لاستضافة اللاجئين السوريين مما فرض ضغوطا على الاقتصاد والبنية التحتية والوضع المالي.

-الترحيب بالإجراءات المتخذة لمعالجة القضايا المتعلقة بعمالة المرأة وتدني مشاركة الإناث في سوق العمل.

بالإضافة إلى الإجراءات التي اتخذتها الحكومة لدعم وتوسيع فرص كسب العيش للاجئين في ظل استمرار الأزمة التي طال أمدها.

- النجاح في تعزيز إطار الرقابة المالية من خلال تحسين الرقابة على شركات التأمين ومؤسسات التمويل الأصغر التي ستساعد على زيادة مرونة النظام المالي.