جفرا نيوز : أخبار الأردن | القسام : السلطة متورطة
شريط الأخبار
وقف العمل بعقوبة السجن في بعض الحالات اعتباراً من الشهر القادم وفاة شخص بعد تعرضه للطعن من قبل زوجته في عمّان الطراونة يعود الوحش انخفاض درجات الحرارة وفرصة لزخات من المطر ضبط مروج مخدرات في السلط وبحوزته كمية كبيرة منها شحادة: "المعاملة بالمثل" شرطا رئيسيا لمنح الجنسية للمستثمرين الأردن في مؤشر مدركات الفساد لعام 2017 توجيه بتوفير مقرات لمجالس المحافظات الأشغال الشاقة لمتهمين بالترويج لداعش اتفاق بين موظفي "الرأي" وإدارتها الملك يستقبل وفد كبار الضباط بجامعة الدفاع الوطني الأميركية الملك يستقبل وفد كبار الضباط بجامعة الدفاع الوطني الأمريكية القبض على شخص قام بسلب احد المصانع في احدى مناطق البادية الوسطى تنقلات واسعة في الجمارك (أسماء) وفاة طفلين غرقاً في عجلون البدء بتطبيق "العقوبات المجتمعية" بدلا من "الحبس" اذار المقبل السعودية تنفذ حكم القتل تعزيرًا في الأردني ’العجالين‘ أمن الدولة تدين 11 متهما بينهم طالبة جامعية في 11 قضية إرهابية الطراونة يعلن اجراءات الحكومة حيال تقرير المركز الوطني لحقوق الانسان في عامهم الاول : 995 يوم حصيلة غياب النواب ولا مناقشة لطلب استجواب
عاجل
 

القسام : السلطة متورطة

جفرا نيوز

اتهمت كتائب القسام -الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)- السلطة الفلسطينية بتقديم معلومات لقوات الاحتلال الإسرائيلي للتعرف على منفذي عملية قتل حاخام إسرائيلي قرب نابلس (شمال الضفة الغربية).

وقالت كتائب القسام على موقعها الإلكتروني إن التعاون بدأ سريعا بين العدو والسلطة للتعرف على منفذي العملية، وأوضحت أن السلطة الفلسطينية قدمت ما وصفته "بطرف خيط" للاحتلال الإسرائيلي. ولفتت كتائب القسام إلى أن الشهيد أحمد نصر جرار تمكن من الإفلات عدة مرات رغم المتابعة الأمنية والمعلوماتية الحثيثة له.

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي قتلت صباح الثلاثاء الماضي أحمد جرار القيادي في كتائب القسام المسؤول عن عملية قتل الحاخام أريئيل شفاح قرب مستوطنة "حفات جلعاد" في التاسع من يناير/كانون الثاني الماضي في الضفة الغربية المحتلة، كما قتل مساء اليوم نفسه (الثلاثاء) فلسطيني ثان وأصيب عشرات آخرون بجروح خلال مواجهات دارت بينهم وبين القوات الإسرائيلية بمدينة نابلس (شمال الضفة).

واستشهد أحمد نصر جرار (22 عاما) المسؤول عن الخلية التي قتلت الحاخام أريئيل شفاح -حسب كتائب القسام- في عملية مشتركة نفذها الجيش والشرطة والاستخبارات الإسرائيلية في قرية اليامون بقضاء جنين (شمال الضفة) بعد مطاردة استمرت نحو شهر.

وفي سياق متصل، قتلت قوات الاحتلال الإسرائيلي أمس الأربعاء شابا فلسطينيا بزعم طعنه حارسا مسلحا عند مدخل إحدى المستوطنات (شمال الخليل في الضفة الغربية)، وسط توقعات بإغلاق محاور رئيسية في المنطقة.

وذكرت مصادر فلسطينية أن الشهيد هو حمزة الزماعرة، ويبلغ من العمر 17 عاما من مدينة حلحول (جنوب الخليل).

من جانبها، قالت مصادر الاحتلال إن حارس أمن قرب مستوطنة "كَرمي تسور" (شمال الخليل) أطلق النار على حمزة بعد أن طعن حارسا آخر فأصابه بجروح في يده.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية