طقس الاردن الاربعاء: الحرارة تواصل ارتفاعها البدور :عينٌ على التعليم الوجاهي ….وعينٌ على المنحنى الوبائي بيان صادر عن احرار عشيرة ال الصمادي الرفاعي: الأحزاب المقنعة تقربنا من البرلمانات الحزبية التعليم العالي تنفي رفع علامات طلبة الجامعات الرسمية الحاصلين على مطعوم كورونا الضمان الاجتماعي: إيقاف تحويل الرواتب التقاعدية على الحسابات البنكية للوكلاء اعتباراً من نهاية الشهر الحالي الخارجية: لا نعترف بسلطة القضاء الإسرائيلي الاقتصاد الرقمي والريادة تطلق " سند جو" بعد تجاوز نسبة المطعمين لـ 70% ... إعلان البترا منطقة خضراء ولي العهد يزور جرش ويلتقي عددا من وجهاء المحافظة إعطاء أكثر من 48 ألف جرعة جديدة من لقاح كورونا خلال 24 ساعة تسجيل 12 وفاة و 914 إصابة جديدة بفيروس كورونا و4.71 % نسبة الفحوص الايجابية الغذاء والدواء : تحويل 87 قضية إلى النائب العام أو المدعي العام المختص السعودية تبدأ بمنح التأشيرات لسائقي سيارات الركوب والحافلات الاردنية الملك يفتتح مركز الأورام العسكري في عمان بسعة 140 سريرا وكلفة 25 مليون دينار الصفدي : الأردن مستمر في حشد الجهود دوليا لدعم عملية السلام السفارة التركية: الأردن يحقق في ترجمة مستندات مزورة الاتصالات :مشكلة فنية تسببت في انقطاع الخدمات الخلوية لبعض المناطق أمس الداخلية: تضاعف اعداد القادمين والمغادرين للمملكة مفتي المملكة: لا بد للإنسانية من التكاتف لمواجهة التحديات المستجدة
شريط الأخبار

الرئيسية /
الإثنين-2020-01-13 10:03 pm

عامل وطن يتبرع بنصف منزله لسيدة واطفالها

عامل وطن يتبرع بنصف منزله لسيدة واطفالها

جفرا نيوز- اتعبت نخوة عامل الوطن عوض باكير، كل الاغنياء والفقراء وحتى اصحاب الملايين، من بعده، فلن يجرؤ أحدهم على التنازل عن نصف ما يملك لايواء سيدة واطفالها يباتون جياع راجين من الحكومة مساعدة، إلا أن عامل الوطن فعلها.
لا يملك باكير ما يقدمه للسيدة التي تعيش واطفالها داخل مستودع في محافظة اربد، فهو وزوجته واطفاله الاربعة بالكاد يجدون قوت يومهم، لكنه رغم ذلك رفض الوقوف مكتوف الايدي عند مشاهدته سيدة تبكي حرقة وترجو مساعدة بعد 10 سنوات من رفض وزارة التنمية الاجتماعية والجهات الحكومية مساعدتها، فقرر التنازل عن نصف منزله كل ما يملك.
عامل الوطن باكير والذي يتقاضى دخلا زهيدا، كان ينتفع من ايجار نصف منزله في محافظة اربد لمساعدته في اطعام اطفاله، قبل ان ينتفض وحده ويتبرع به للسيدة واطفالها مدى الحياة، قائلا لاصحاب القصور والاسوار العالية والسيارات الفارهة "انا اغناكم".
سلم عامل الوطن عوض اليوم الاثنين المنزل للسيدة بعد أن سانده اصحاب الخير بكسيه من فرش ووسائل للتدفئة، لتترك ورائها داخل المستودع كل ما تبقى من اثار حبر وورق خطت به استدعيات للحكومات ومناشدات لا تغني ولا تسمن من جوع، فمن وقف الى جانبها حقا كان عامل وطن.
يقول عوض إن بعد تبرعه بالمنزل للسيدة واطفالها لا يتبقى من مجموع دخله الشهري سوى 125 دينارا، فهو وزوجته التي تعمل باحدى رياض الاطفال لا يزالان يدفعان اقساط المنزل.
أي كرم هذا يا عوض!