في أول أيام العيد ..أجواء حارة نسبياً بمختلف مناطق المملكة الملك يتبادل اتصالين هاتفيين مع خادم الحرمين الشريفين وولي عهد البحرين الملك: اللهم احفظ أشقاءنا وأهلنا في القدس الشريف وأشدد من أزرهم الزرقاء: تحرير 20 مخالفة لمنشآت تجارية ومواطنين عجلون: لجنة السلامة العامة تدعو للتقيد بالاشتراطات خلال العيد الصفدي: الأوضاع الخطيرة التي تشهدتها فلسطين أظهرت استحالة استمرار الوضع القائم أهالي الرصيفة ينتفضون للاقصى أبناء المفرق : نفديك يا اقصى وعلى الحكومة طرد السفير الإسرائيلي قبيلة الطراونة : نرفض كل ممارسات الصهاينة القذرة ضد ألاهل في فلسطين انخفاض كبير بعدد اصابات كورونا اليوم أجواء ربيعية معتدلة خلال أيام العيد نصيحة من الصحة حول الكعك والمعمول في العيد الملك وعباس يبحثان التطورات في القدس وغزة عائلة تناشد اهل الخير مساعدتهم انخفاض حالات "الكورونا" النشطة في المملكة الأمن يؤكد ضرورة استخدام حزام الأمان وقفة تضامنية في المفرق لنصرة الأقصى أجواء ربيعية معتدلة في المرتفعات والسهول وحارة في بقية المناطق اليوم وغدًا وزارة الصناعة تعد خطة للرقابة على الأسواق في العيد القبض على شخص مصنف خطير جدا بحقه 52 طلباً أمنياً
شريط الأخبار

الرئيسية /
الإثنين-2012-06-16 08:49 pm

عقد مراسم زفاف الاسيرين المحررين نزار التميمي و احلام التميمي بساحة النقابات - صور

عقد مراسم زفاف الاسيرين المحررين نزار التميمي و احلام التميمي بساحة النقابات - صور

جفرا نيوز - محمود عمرو - جرى مساء اليوم عقد مراسم زفاف الاسيرة الاردنية المحررة احلام التميمي على ابن عمها الاسير المحرر نزار التميمي في ساحة مجمع النقابات المهنية في عمان بعد محاولات مضنية نزار للحصول على موافقة من الاحتلال لخروجه الى الاردن  بحضور "الحملة الشبابية لنصرة الاسرى الاردنيين في سجون الاحتلال".

وشهد الزفاف حضورا اعلاميا كبيراً  حيث تخلله بعض الاغان الوطنية والشعبية والثورية والعاب نارية ورقصات شعبية مختلفة.

وكان قد افرج عن الاسيرين المحررين احلام ونزار في صفقة "شاليط" التي جرت بين حركة حماس والاحتلال الاسرائيلي والتي خرج بموجبها اكثر من الف اسير من ذوي الاحكام العالية .

وكان الأسير المحرر نزار، وصل الأردن قبل اسبوع، بعد أن منعته سلطات الاحتلال الصهيوني عدة مرات، من مغادرة الضفة الغربية، للالتقاء بخطيبته أحلام.

يشار الى ان احلام (31 عاماً) ونزار (38 عاما )ارتبطا اثناء تواجدهما في السجون الاسرائيلية دون ان يشاهدا بعضمها، حيث ان أحلام تنتمي لحركة ''حماس'' حكم عليها بالمؤبد وقضت أكثر من عشرة أعوام في سجن تلموند المخصص للنساء،

وشاركت في تقديم المساعدة لفلسطيني نفذ عملية تفجيرية في أحد المطاعم الإسرائيلية في العام 2001.


اما نزار فينتمي إلى ''فتح'' وحكم عليه بالسجن مدى الحياة بعد أن أدين عام 1993 بتهمة اختطاف إسرائيلي في مستوطنة بيت إي في أطراف رام الله، قضى منها 12 عام بسجن عسقلان.


شاهدوا الصور :


( عدسة محمود عمرو )